الخميس ، 29حزيران/يونيو ، 2017

    ارشيف الكاتب

    شيخنا عصب علينا

     

     

     


     
    الكاتب الصحفي زياد البطاينه
    امام المسجد الحج رامي اعانه الله علينا نبه علينا بصلاة الجمعه وكل صلاة انه المسيرات والتحشدات والمناكفات حرام وانه الصمت ابلغ من الحكي بس انا ماقدرت اسكت لما سمعت انه الرئيس كان باربد وان المصلين اوصلوا الرساله بس بقفافتهم رسالة إربد قالوها بدون استخدام الاساليب الديلوماسية ولا الأسس البروتكولية في مخاطبة علية القوم من النخب السياسية التي حضرت لتناول الطعام ..رسالة اربد هي ذاتها كل الاردنيين من مقربه لعقربا  للعقبه ورسالة الأغوار والمخيمات والبادية ..إنها رسالة الفقر والطفر والعوز وقلة ذات اليد ...إنها رسالة نفاذ الصبر وغلبة الدين وقهر الرجال
    ولاندري هل استمع دولته لها وفهم معناها  
    فانا اعرف ان ثقافه دولته تختلف عن ثقاقتنا ورموز رساله الاربديون اعتقد انها غريبه عليه  وبغض النظر عن المصطلحات والكلمات الشعبية التي استخدمها المصلين الذين احاطوا برئيس الوزراء خارج مسجد اربد الكبير، فإن المعاني التي تضمنتها رسالتهم للرئيس صحيحة وتعكس واقع حال الاردنيين في شتى مواقعهم ومشاربهم.
    انها صوت الشعب ودعوه للتوقف عن المراهنة على صبر الناس وتحملهم فقد بلغت الامور مبلغها ولم تعد تنطلي على الكادحين من أبناء الوطن الخطابات والتصريحات او الوعود في الوقت الذي تمعن الحكومات في التضييق على الناس وجعل حياتهم ومعيشتهم أكثر صعوبة ,
    يقولون ان هناك تعديل وزاري والغريق يتعلق بقشه  يشمل  السياحة التي مازالت تهدر المال العام بمهرجانات ليليه بحضرها قلاقه ...والسياحة ماعادت موجوده ماتت من زمن بسيط  رحمها الله وماعدنا نشوف سايح حتى ان احدهم سلك سلوكا شائنا لانه سمع ان لانظافه ولاتطوير  .... والبديات والاشغال  ومابعرف مين كمان هاي حالنا  وزارة رايحة ووزاره جايه تعديل تغيير ولما بتفشل احداها بلاقوا شماعه وبطردوا ثلاثة وبجيبوا اربعه والحال على حاله لان التغيير يكون بالسياسات بالبرامج مش بالشخوص اللي بحتاروها عالاسم والمعرفه والصحبه  مش عالكفاءه والاقتدار
    إحنا بدنا تعديل إنساني ......    بلدنا  بتموت وشعب فى حالة سكوت وكانها لعبة اتارى من كتر الظلم والظلمة بقول ياريت الماضي يرجع تاني ياريت مانشوف الفاسد بطلع من صاله كبار الزوار بالمطار  والشريف  المطلوب باجرة البيت او شاهد بقضية برموه بنظارة المطار
    .وهاي حكوماتنا كل شي صار بالتوريث ابن الحراث حراث ...وابن السفير سفير... وابن الوزير وزير ... والفقير بظل فقير وكل ماقدروا دعسوه ...... توزيرهم وراثه ووظائفهم وراثه مثل مزارعهم بناياتهم واراضيهم
    امبارح وقف واحد باربد وصرخ بوجه  الرئيس جوعانين يادوله الرئيس  جوعانين  يابلد ...الكل كان معه والكل حياه اكيد الشيخ مابعرفه ولا سمع الشيخ
     يادوله الرئيس  احنا بنحب بلدنا بنحب حكومتنا بنحب الجيران واحنا الانصار بلدنا مفتوح بلدنا مشرعات ابوابه لكن .......مش على حساب لقمه اولادنا ودوا اولادنا...... وميات شرب اولادنا.... ولا على حساب جوعنا وقهرنا .........كلها بتقول مدفوع ثمنه مواحنا بعدنا بنسدد فواتير الراشي والمرتشي والمختلس والفاسد
    ياحكومه الجوع كافر وبنطق الاخرس الجيعان بتحول من ارنب لاسد الجيعان بركان وقوة وطوفان مش راح تقدروا توقفوا قدامه لو قام
    هم صبرو بقليلهم ورضيوا لكن قليلهم مش راضى بيهم ,,وتامروا عليهم وزرا ونواب وتجار ضمائرخربانه  وتجار مواد غذائيه ونفط وضرايب ورفع دعم وخراب بيوت ومستقبل كله على هالغلابى وعلى لقمة عيالهم و اللي رضيوا بالبين واليبين مارضي بيهم

    احنا مع حكومتنا وبنحبهم بس لايختبروا صبرنا ... الاردني كبير وطيب وصبور ..... لا تراهنوا على صبره عندنا صبر قد صبر الجمل عندنا انتماء عندنا ولاء عندنا تسامح عندنا كرم وطيبه وشجاعه ونزاهه وخلق هاي راس مالنا وما بنسمح لحد يمسهن

    من هون بقول لحكومتنا ماظل شي ئنخاف عليه صدقوني الا هالوطن خلونا نظل نحبه بلاش تكرهونا فيه  ...وبقول للكبار  بعد ماباعونا بارخص الاثمان حذارى من الجيعان لو طلع فى ثورة ومفيش وراه اللى يخسره هالشعب ..... نواب وزرا سياسيين احزاب شخصيات تجار..... تجار ضمائر باعو واشتروا بينا ومستعدين يموتوا دفاع عن كراسيهم ...... كم نيرون ونيرون بينهم  طلع واحرق الدنيا وبقعد على عزايم الفقرا وبضحك وبمد رجليه ومش داري بهم الغلابى باعو واشتروا بينا
    لكل وزير او امين لجنة وبدافعوا وبحافظو على كراسيهم وناسيين اهلهم وناسهم حتى ان البعض حرم ابنائنا مستقبلهم وشنع بيهم والبعض من نواب باعوا واشتروا فينا وخلونا سلالم طلعوا عليها وتفوا على اللي تحت
    يادوله الرئيس... سمعتهم بعد مارحت  بقولو غصة الجوع اقوى من تعذيبات المعتقلات والجوعان ما يفكر بالجيش ولا بالشرطة و بالدرك و المعتقلات لو جاع الموت ارحم له من انه يعيش جوعان فى بلده واولاده تموت قدامه جوع وقهر ومرض على الاقل عمره ما بجوع..... الموت ساعتها الشرطي والعسكري هم كمان اردنيين وجيعانين واهلم شقيانين زيهم واكتر ومش راح يضربوا اللى حاله مثل حالهم واضرط شويه

    الله وكيل ظلت حكوماتنا نازله تعين كبار وصغار.... وتصدر فرمانات برفع الاسعار والضرائب والسطو على اخر قرش بجيبه الانسان الاردني...... نسيت انها امام مسؤوليات وامانه  وواجب وان عقول زلمها لازم تحك وتفكر كيف الحل ومن وين تجيب تسدد فواتير الفساد ورواتب واجور العباد ...فمهم لهالواجب جايين . وزادت الطين بله قروض ومساعدات وخصخصة وانفاق غير مبرر والحل موجود ......اعصــــــــــر الانسان. الاردني بطنه نافش من الخبز وبتحمل  ..... وشد الحزام..... وتمزيق جيبه.. بس للاسف ماعادت جيب ولا عاد انسان ....بقايا انسان..... الحكومة مش مصدقه لانه بعض نوابنا بلموا لمه وبعزموا الكبير على مائده حالها بقول بعد انساننا مليان.......لاتصدقوهم حكومتنا نسيت كل شئ وحاولت تنسينا النفط والغاز وبتعديل قادم وقانون جاي وتضبيط موازناتها وبالسفر والزيارات وفطور هون وفطور هناك ..... ونسيوا عيديه الايتام والفقرا..... ونسيوا شهر رمضان اللي عالباب  وماعاد يفكر فيه الاردني لانه كله صيام بصيام  وماتركوتا حتى رغيق الخبز لحقونا عليه رغيف الخبز خذوه  غلوه ارفعوا سعره .....الكلاب شبعانيته.... واليوم لقوا شماعه اسمها  تعديل وزاري كليح اللي فطنوا انه سياحتنا ماتت وبعد شويه فلوس بهدروها على مهرجانات ... تعديل حتى يخففوا من الاحتقان ويصير الواحد يفكر ان الحال سيتغير ويصبر شويه كمان وياريت حفظوا الكرامه وقالوا تغيير تغيير مش تغيير شخوص بل تغيير سياسات ةبرامج مش تعديل وتسميه خانات جديدة وتعيينات ومناكفات
    يابلدي انا اللي من صغري أخترتك جنتي وفراشي وغطاي ارجعت الك لقيتك مقبره اللي ولاولادي أنا اللي من صغري أخترتك كلمتي ألاقيكي مقيداني الشئ اللي تغير فيك انك صرت تضاهي اليابان بالغلا وارتفاع المعيشة بس على بلاطه....

    أه يا بلد نفسي قبل ما أموت الاقي زمانك وزمانى بلد بتعاني بكل المعاني بكياني وانا أملى أحس بكيانى..... نفسي أعيش من غير ما أنافق لفلان وفلاني نفسي أعيش من غير ما أنافق ولا حتي لا بوي اللي رباني علي السكوت وعلي العيشة,وانه شيخ جامعنا جامع الحمد باربد الشيخ رامي بيقول المعارضة حرام وانااللي بقول وبطالب بحقي حرام......
    نفسى أعرف شو هو الحلال ياشيخ رامي فى بلد االالف حرامى
    ياحكومتنا..... صدقوني مثل مابتنفذوا اوامر البنك الدولي احنا بنفذ اوامركم حرفيا ومصدقينكو بس بنسمع كلامكم وبنشوف اعمالكم ضدان لايتفقان ....وبعد البنك الدولي رايج جاي ذل الشعب وبمجد بالحكومة اللي بتنفذ اوامره بالحرف ...... جوعتونا وعطشتونا وقرفتونا عيشتنا وشو اكثر يوم كهربا ويوم نفط ويوم غاز ويوم خبز ويوم ضرائب ويوم ويوم ونفذنا وصاياك يادوله الرئيس بالحرف الواحد وعالعمياني الله وكيل نفذنا نصايحك
    وماعدنا نعرف نوابنا الكل قاعد ومرخي ... ولما مايلاقي حصته راح يرجع ويثور ويصير ثوري ويطالب بالتغيير
    وبعدكم بتقولو مديونيتنا وصندوق البنك الدولي رايح وجاي وبتقولو انه في ضرايب جديدة ومخالفات سير عالغميض وهون رادار وهون كاميرا وهون شرطي سير وغرامات وارتفاع اسعار وجمارك وغيره وغيرات ماهو كل مااجا الله يسلمه بقول بعد بكير ومطالبنا لازم تتنفذ وبعطينا روشيته جديده قبل ما تنتهي اللي قبلها بعطينا وصفه جديدة مش قابله للتغييرات حتى لو الشعب مات واخر المطاف بطلع علينا وزير وبقول نصنا اميه وبحول المدارس وقاعات الامتحان لسجون وزنازن وبهدم اخر ماظل من مصداقيه التعليم وبقول انجاز وظل على كرسيه الهزاز
    ياريت كانت حكوماتنا شفافة صادقه معنا من الاول لنثق بها ونمد لها يد العون لماذا سوقت وروجت للكثير من القصص والقضايا التي لم تنطلي على المواطن حتى هدمت جسور الثقة وفقدت المصداقية بين اطراف المعادله......... فعادت حكوماتنا لجرد الموازنه ومعرفه حجم الديون وفوائدها وبالمقابل ازداد الانفاق بل الهدر والمخالفات والفساد اتسعت رقعته و تراجع التصدير وزادت نسبة الاستيراد وهرب الاستثمار محليا واجنبيا بعد الاستفاده من الفرص الممنوحة مثلما كان التهرب الضريبي ورحيل الراسمال العربى والمحلي وحتى الاجنبي والسؤال الاكبر الا تفهم حكومتنا ان البنك الدولي ........هو عدو الشعوب لكنه ليس الوحيد المسؤول عن انعدام الرؤيا الاقتصادية الوطنية وغياب الشفافية والديمقراطيه المهزومة مثلما هي سياسات عباقرة الاقتصاد
    نعم الشعب كان مستني هالتغيير المهم تريحوه من همه وتخلصوه من غمه   بس هذا ممكن يصير واحنا نطلب تغيير سياسات  وبرامج والرجل المناسب للمكان المناسب مش تبديل طواقي وتغيير شخصيات

     

     

     

    أضف تعليق

    محامص ابو الجود محامص ابو الجود محامص ابو الجود

    No automatic alt text available.

    مياه ابوالجود الصحية - عراقة الاسم تكفي

    لا يتوفر نص بديل تلقائي.

    جامعة عجلون الوطنية *** جامعة عجلون الوطنية **** جامعة عجلون الوطنية

    جامعة وطنية خاصة تعنى بتخريج جيل متميز قادر على التطوير والتجديد والابداع والبناء

    مصنع السيف لتعبئة كاسات المياه

    لا يتوفر نص بديل تلقائي.